منوعات

نصائح صحية في الحج .. اهم الارشادات والنصائح الصحية للحجاج

نصائح صحية في الحج

نصائح صحية في الحج..إن معظم الأمراض التي تنتشر في فترة الحج هي من الأمراض التي يمكن الوقاية

منها أو التحكم فيها، وتأتي نتيجة قلة الوعي الصحي لدى كثير من الحجاج المقبلين من مناطق مختلفة

مثل عدم الأخذ بالأسباب الوقائية كالتطعيمات الموصى بها وعدم الالتزام بالتعليمات الصحية المناسبة لكل حاج

والتزاحم والتدافع في أماكن أداء العبادة

وعدم الالتزام بالنظافة الشخصية ونظافة المأكل والمشرب، والإجهاد البدني بسبب المشي الكثير

أو السهر الطويل أو التعرض لضربات الشمس، والتعرض للإصابات بسبب الصعود إلى الأماكن الخطرة في الجبال

والتعرض لحوادث السير.

هذه الأسباب تكون مدعاة لحدوث بعض المشكلات الصحية، مثل الإجهاد الحراري، وضربات الشمس، وأمراض الجهاز التنفسي، والإنفلونزا، والحروق الجلدية الشمسية وتسلخات ثنايا الجلد

والنزلات المعوية، إضافة إلى مضاعفات الأمراض المزمنة التي يعاني منها الحاج مسبقا كمضاعفات داء السكري وارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والأوعية الدموية والكلى والكبد.. إلخ.

* إرشادات صحية

* الدكتورة منيرة خالد بلحمر، استشارية طب المجتمع، مديرة إدارة التوعية الصحية بالصحة العامة بمحافظة جدة

والمشرفة العامة على برنامج سفراء التوعية الصحية في الحج تقدم إلى الحجاج الكرام مجموعة من النصائح:

* الوقاية من الإجهاد الحراري وضربات الشمس. تجنب الطواف والسعي في وقت الظهيرة أو المشي بلا داعٍ تحت أشعة الشمس المباشرة، واستخدام المظلة الواقية من الشمس، وأخذ قسط وافر من الراحة قبل وبعد كل شعيرة من شعائر الحج، والإكثار من شرب السوائل كالماء والعصائر.

* الوقاية من أمراض الجهاز التنفسي والإنفلونزا. يجب على الحاج عدم مخالطة المصابين، وتجنب استعمال أدوات المريض، وتغطية الفم والأنف بمنديل عند السعال أو العطس والتخلص من المنديل فورا في سلة المهملات، والعناية بنظافة اليدين وتجنب ملامستها للأغشية المبطنة للعين والأنف والفم قبل غسلها بالماء والصابون، والحرص على غسل اليدين بالماء والصابون

أو بالمعقم في حال عدم توفر الماء والصابون

بعد لمس الأسطح المحتمل تلوثها مثل مقابض الأبواب، مفاتيح الكهرباء، أزرار المصاعد، الهواتف العمومية وغيرها

وعدم تعريض الجسم المتعرق لأجهزة التكييف مباشرة.

ولدى ارتداء الكمامات في الأماكن المزدحمة بالطريقة الصحيحة، يجب مراعاة الآتي: وضع الكمامة بعناية لتغطية

الفم والأنف وربطها بإحكام للحد من الثغرات بين الوجه والكمامة (التنفس بعمق والتأكد من عدم تسرب الهواء من الكمامة)

وتجنّب لمس الكمامة، وغسل اليدين بالماء والصابون عند لمسها وبعد نزعها أو استبدالها، واستبدال الكمامات المبلّلة فورا بكمامات جديدة جافة ونظيفة، واستخدام الكمامات الأحادية الاستعمال لمرّة واحدة فقط، والتخلص منها فور نزعها.

* الوقاية من التسمم الغذائي تقتضي توفر شروط النظافة في المأكولات وغسل اليدين وتعقيم الخضروات والفواكه ونظافة الأواني، وما شابه.

 

اقراء ايضا :-

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق