اخبار العالم

رحيل الأمير النائم الوليد بن خالد بن طلال والشعب المصري ينعي السعوديين

الأمير النائم الوليد بن خالد بن طلال

تداول عدد من النشطاء خبر وفاة الأمير الوليد بن خالد بن طلال ، الملقب بالأمير النائم ، من ساعات الصباح

معلقين عليها بعبارات الرحمة والمغفرة ، دون التأكد من صحة هذه الأنباء .

 

ونشر أحد النشطاء قائلا: “وفاة الامير النائم، بعد غيبوبة دامت ١٤ عام، فقد أعلن الديوان الملكي السعودي اليوم

وفاة الأمير الوليد بن خالد بن طلال بن عبدالعزيز آل سعود. تفصيلاً، فقد صدر عن الديوان الملكي اليوم البيان التالي: انتقل إلى رحمة الله تعالى هذا اليوم ” .

 

https://twitter.com/wqxYV0180nSOsno/status/1217705645534859264?ref_src=twsrc%5Etfw%7Ctwcamp%5Etweetembed%7Ctwterm%5E1217705645534859264&ref_url=https%3A%2F%2Fwww.watania.net%2Fnews%2F142724-%25D9%2588%25D9%2581%25D8%25A7%25D8%25A9-%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25A7%25D9%2585%25D9%258A%25D8%25B1-%25D8%25A7%25D9%2584%25D9%2588%25D9%2584%25D9%258A%25D8%25AF-%25D8%25A8%25D9%2586-%25D8%25AE%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25AF-%25D8%25A8%25D9%2586-%25D8%25B7%25D9%2584%25D8%25A7%25D9%2584

وفاة الامير النائم

 

الشعب المصري ينعي الشعب السعودي والملك عبد العزيز ال سعود في وفأة
الامير الوليد بن خالد بن طلال بن عبد الغزيز ال سعود بعد غيبوبة دامت ١٤ عام

أعلن الديوان الملكي السعودي اليوم وفاة الأمير الوليد بن خالد بن طلال بن عبدالعزيز آل سعود. تفصيلا

فقد صدر عن الديوان الملكي اليوم البيان التالي: انتقل إلى رحمة الله تعالى هذا اليوم الأربعاء الموافق 20/ 5/ 1441هـ صاحب السمو الملكي الأمير الوليد بن خالد بن طلال بن عبدالعزيز آل سعود

وسيصلى عليه -إن شاء الله- بعد صلاة العشاء ليوم غد الخميس الموافق 21/ 5/ 1441هـ بالمسجد الحرام

في مكة المكرمة. تغمده الله بواسع رحمته ومغفرته ورضوانه وأسكنه فسيح جناته، إنا لله وإنا إليه راجعون.

 

وكان الأمير الشاب، خالد بن طلال، أصيب أمس بنزيف حاد في الرئة مما فشل الأطباء من السيطرة على النزيف معرباً والده عن حُزنه الشديد لفقدان الأمير الشاب الوليد المعروف شعبياً بـ”الأمير النائم” رحمه الله.

 

وقبل قليل رسمياً تم إزالة الأجهزة عنه بعد التأكد من وفاته والتي دامت أكثر من 14 عام، يُذكر أيضاً بأن الوليد بن خالد بن طلال تعرض لحادث سير منذ 14 عام ودخل إلى المستشفى وقالوا الأطباء بأنه ميت دماغياً إلا أن والده خالد بن طلال رفض إزالة الأجهزة عن ولده.

وكان الأمير الوليد بن خالد بن طلال يدرس العلوم العسكرية في العاصمة البريطانية لندن وتعرض لحادث خطير وهو في عمر الثامنة عشر عاما أثناء فترة دراسته نتج عنها غيبوبة وموت دماغي لكن رفض والده الأمير خالد بن طلال ووالدته الأميرة منى رياض الصلح ابنة الزعيم اللبناني طوال هذه المدة فصل الأجهزة عنه أملا في تحسن صحته .

اقراء ايضا :-

 

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق