اخبار العالم

تقارير حول اغتيال يوسف احمد ديدات .. شهود عيان يكشف التفاصيل

اغتيال يوسف احمد ديدات

 

قالت أسرة الناشط الجنوب أفريقي يوسف ديدات نجل الداعية الإسلامي الراحل أحمد ديدات إنه يرقد في حالة خطرة داخل مستشفى محلي، بعد أن أطلق عليه النار شخص مجهول.

وقال مسؤول في الشرطة إن يوسف ديدات (65 عاما) أصيب بطلق ناري في الرأس عندما كان يسير مع زوجته صوب محكمة فيرولام في أطراف مدينة دوربان. وأضاف المسؤول أن هوية مطلق النار -الذي سارع إلى الفرار- لم تتضح بعد.

ونقلت وكالة الأناضول عن أسرة ديدات قولها في بيان نشر في ساعة متأخرة أمس الأربعاء، إن يوسف “يرقد في حالة حرجة في مستشفى محلي. ورغم خطورة إصابته، فإننا لا نزال نأمل أن يتعافى”. وطلبت الأسرة احترام خصوصيتها في هذا الوقت العصيب.

تقارير حول اغتيال يوسف احمد ديدات

تداولت وسائل إعلام في جنوب أفريقيا تقارير إعلامية عن تعرض يوسف نجل الداعية الإسلامي أحمد ديدات لإطلاق نار خارج محكمة فيرولام بجنوب أفريقيا، الثلاثاء.

ونقلت وكالة IOL الإخبارية في جنوب أفريقيا على لسان الكولونيل ثيمبيكا مبيلي من شرطة كوازولو- ناتال في جنوب أفريقيا، قوله إن يوسف ديدات لا يزال على قيد الحياة بعد نقله إلى المستشفى إثر تعرضه لإطلاق نار استهدف رأسه خارج المحكمة.

إصابة يوسف احمد ديدات وفقا لشهود عيان

وأوضح بالرام أن يوسف احمد ديدات “أصيب بطلقة واحدة في رأسه”. ووفقا لشهود العيان، كان ديدات يسير نحو المحكمة عندما اقترب منه رجل آخر بقام بإخراج سلاح ناري وأطلق النار عليه مرة واحدة قبل أن يفر من المنطقة المجاورة سيرًا على الأقدام.

وقال بالرام “ضابط الأمن الذي شهد الحادث لاحق المشتبه به الذي دخل في سيارة مازدا بيضاء كانت تنتظر في شارع جروم ثم انطلقت سريعا.”

وبحسب صحيفة “تايمز” الجنوب افريقية، فإن بعد ساعات من إطلاق النار، عجت وسائل التواصل الاجتماعي بأخبار عن وفاة يوسف احمد ديدات . ومع ذلك، قال صديق للعائلة بالنيابة عن زوجته ياسمين أنه لايزال على قيد الحياة

 

اقراء ايضا :-

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق